الكتاب المقدس

العودة إلى الصفحة الرئيسية


« الفصل 3 «--- سفر باروخ ---» الفصل 5»

سفر باروخ 4 : 1 - 37

الفصل 4

1هذا كتاب اوامر الله والشريعة التي الى الابد كل من تمسك بها فله الحياة والذين يهملونها يموتون
2تب يا يعقوب واتخذها وسر في الضياء تجاه نورها
3لا تعط مجدك لاخر ومزيتك لامة غريبة
4طوبى لنا يا اسرائيل لان ما يرضي عند الله معروف لدينا
5ثقوا يا شعبي يا تذكار اسرائيل
6فانكم لم تباعوا للامم لهلاككم ولكن بما انكم اسخطتم الله قد اسلمتم الى اعدائكم
7لانكم اغضبتم صانعكم اذ ذبحتم للشياطين لا لله
8و نسيتم رازقكم الاله الازلي وحزنتم مربيتكم اورشليم
9انها رات الغضب الذي حل بكم من قبل الله فقالت اسمعن يا جارات صهيون ان الله قد جلب علي نوحا عظيما
10فاني رايت سبي بني وبناتي الذي جلبه عليهم الازلي
11اني ربيتهم بفرح ثم ودعتهم ببكاء ونوح
12لا يشمتن احد بي انا الارملة التي ثكلت كثيرين فاني قد اوحشت لاجل خطايا بني لانهم زاغوا عن شريعة الله
13و لم يعرفوا رسومه ولم يسلكوا في طرق وصايا الله ولم يسيروا في سبل التادب ببره
14هلم يا جارات صهيون فاذكرن سبي بني وبناتي الذي جلبه عليهم الازلي
15فانه جلب عليهم امة من بعيد امة وقحة اعجمية اللسان
16لم تهب شيخا ولم تشفق على طفل فذهبوا باحباء الارملة واثكلوا المتوحدة بناتها
17باي شيء استطيع ان اغيثكم
18الذي جلب عليكم الشر هو ينقذكم من ايدي اعدائكم
19سيروا يا بني سيروا اني بقيت مستوحشة
20قد خلعت حلة السلام ولبست مسح التضرع اصرخ الى الازلي مدى ايامي
21ثقوا يا بني واستغيثوا بالله فينقذكم من ايدي الاعداء المتسلطين عليكم
22فاني قد رجوت بالازلي خلاصكم وحلت بي مسرة من لدن القدوس بالرحمة التي تؤتونها عما قليل من عند الازلي مخلصكم
23قد ودعتكم ببكاء ونوح ولكن الله سيردكم لي بفرح ومسرة الى الابد
24فكما ترى الان جارات صهيون سبيكم هكذا عما قليل سيرين خلاصكم من عند الله تؤتونه بمجد عظيم وببهاء الازلي
25يا بني احتملوا بالصبر الغضب الذي حل بكم من الله قد اضطهدك العدو لكنك سترى هلاكه عن قليل وتطا رقابهم
26ان مترفي سلكوا طرقا وعرة وسيقوا كغنم نهبتها الاعداء
27ثقوا يا بني واستغيثوا بالله فان الذي جلب عليكم هذه سيتذكركم
28و كما كنتم تهوون ان تشردوا عن الله فبقدر ذلك عشر مرات تلتمسونه تائبين
29و الذي جلب عليكم الشر يجلب لكم المسرة الابدية مع خلاصكم
30ثقي يا اورشليم فان الذي سماك باسمه يعزيك
31ويل للذين جاروا عليك وشمتوا بسقوطك
32ويل للمدن التي استعبدت بنيك ويل للتي اخذت اولادك
33فانها كما شمتت بسقوطك وفرحت بخرابك كذلك ستكتئب عند دمارها
34و ابطل مفاخرتها بكثرة سكانها واحول مرحها الى نوح
35لان نار تنزل عليها من عند الازلي الى ايام كثيرة وتسكنها الشياطين طول الزمان
36تطلعي يا اورشليم من حولك نحو المشرق وانظري المسرة الوافدة عليك من عند الله
37ها ان بنيك الذين ودعتهم قادمون يقدمون مجتمعين من المشرق الى المغرب بكلمة القدوس مبتهجين بمجد الله

العودة إلى الصفحة الرئيسية

شكر وتقدير

more info