الكتاب المقدس

العودة إلى الصفحة الرئيسية


« الفصل 2 «--- رؤيا ---» الفصل 4»

رؤيا 3 : 1 - 22

الفصل 3

1 واكتب إلى ملاك الكنيسة التي في ساردس : هذا يقوله الذي له سبعة أرواح الله والسبعة الكواكب : أنا عارف أعمالك ، أن لك اسما أنك حي وأنت ميت
2 كن ساهرا وشدد ما بقي ، الذي هو عتيد أن يموت ، لأني لم أجد أعمالك كاملة أمام الله
3 فاذكر كيف أخذت وسمعت ، واحفظ وتب ، فإني إن لم تسهر ، أقدم عليك كلص ، ولا تعلم أية ساعة أقدم عليك
4 عندك أسماء قليلة في ساردس لم ينجسوا ثيابهم ، فسيمشون معي في ثياب بيض لأنهم مستحقون
5 من يغلب فذلك سيلبس ثيابا بيضا ، ولن أمحو اسمه من سفر الحياة ، وسأعترف باسمه أمام أبي وأمام ملائكته
6 من له أذن فليسمع ما يقوله الروح للكنائس
7 واكتب إلى ملاك الكنيسة التي في فيلادلفيا : هذا يقوله القدوس الحق ، الذي له مفتاح داود ، الذي يفتح ولا أحد يغلق ، ويغلق ولا أحد يفتح
8 أنا عارف أعمالك . هنذا قد جعلت أمامك بابا مفتوحا ولا يستطيع أحد أن يغلقه ، لأن لك قوة يسيرة ، وقد حفظت كلمتي ولم تنكر اسمي
9 هنذا أجعل الذين من مجمع الشيطان ، من القائلين إنهم يهود وليسوا يهودا ، بل يكذبون ، هنذا أصيرهم يأتون ويسجدون أمام رجليك ، ويعرفون أني أنا أحببتك
10 لأنك حفظت كلمة صبري ، أنا أيضا سأحفظك من ساعة التجربة العتيدة أن تأتي على العالم كله لتجرب الساكنين على الأرض
11 ها أنا آتي سريعا . تمسك بما عندك لئلا يأخذ أحد إكليلك
12 من يغلب فسأجعله عمودا في هيكل إلهي ، ولا يعود يخرج إلى خارج ، وأكتب عليه اسم إلهي ، واسم مدينة إلهي ، أورشليم الجديدة النازلة من السماء من عند إلهي ، واسمي الجديد
13 من له أذن فليسمع ما يقوله الروح للكنائس
14 واكتب إلى ملاك كنيسة اللاودكيين : هذا يقوله الآمين ، الشاهد الأمين الصادق ، بداءة خليقة الله
15 أنا عارف أعمالك ، أنك لست باردا ولا حارا . ليتك كنت باردا أو حارا
16 هكذا لأنك فاتر ، ولست باردا ولا حارا ، أنا مزمع أن أتقيأك من فمي
17 لأنك تقول : إني أنا غني وقد استغنيت ، ولا حاجة لي إلى شيء ، ولست تعلم أنك أنت الشقي والبئس وفقير وأعمى وعريان
18 أشير عليك أن تشتري مني ذهبا مصفى بالنار لكي تستغني ، وثيابا بيضا لكي تلبس ، فلا يظهر خزي عريتك . وكحل عينيك بكحل لكي تبصر
19 إني كل من أحبه أوبخه وأؤدبه . فكن غيورا وتب
20 هنذا واقف على الباب وأقرع . إن سمع أحد صوتي وفتح الباب ، أدخل إليه وأتعشى معه وهو معي
21 من يغلب فسأعطيه أن يجلس معي في عرشي ، كما غلبت أنا أيضا وجلست مع أبي في عرشه
22 من له أذن فليسمع ما يقوله الروح للكنائس

العودة إلى الصفحة الرئيسية

شكر وتقدير