الكتاب المقدس

العودة إلى الصفحة الرئيسية


« الفصل 20 «--- لوقا ---» الفصل 22»

لوقا 21 : 1 - 38

الفصل 21

1 وتطلع فرأى الأغنياء يلقون قرابينهم في الخزانة
2 ورأى أيضا أرملة مسكينة ألقت هناك فلسين
3 فقال : بالحق أقول لكم : إن هذه الأرملة الفقيرة ألقت أكثر من الجميع
4 لأن هؤلاء من فضلتهم ألقوا في قرابين الله ، وأما هذه فمن إعوازها ، ألقت كل المعيشة التي لها
5 وإذ كان قوم يقولون عن الهيكل إنه مزين بحجارة حسنة وتحف ، قال
6 هذه التي ترونها ، ستأتي أيام لا يترك فيها حجر على حجر لا ينقض
7 فسألوه قائلين : يا معلم ، متى يكون هذا ؟ وما هي العلامة عندما يصير هذا
8 فقال : انظروا لا تضلوا . فإن كثيرين سيأتون باسمي قائلين : إني أنا هو والزمان قد قرب فلا تذهبوا وراءهم
9 فإذا سمعتم بحروب وقلاقل فلا تجزعوا ، لأنه لابد أن يكون هذا أولا ، ولكن لا يكون المنتهى سريعا
10 ثم قال لهم : تقوم أمة على أمة ومملكة على مملكة
11 وتكون زلازل عظيمة في أماكن ، ومجاعات وأوبئة . وتكون مخاوف وعلامات عظيمة من السماء
12 وقبل هذا كله يلقون أيديهم عليكم ويطردونكم ، ويسلمونكم إلى مجامع وسجون ، وتساقون أمام ملوك وولاة لأجل اسمي
13 فيؤول ذلك لكم شهادة
14 فضعوا في قلوبكم أن لا تهتموا من قبل لكي تحتجوا
15 لأني أنا أعطيكم فما وحكمة لا يقدر جميع معانديكم أن يقاوموها أو يناقضوها
16 وسوف تسلمون من الوالدين والإخوة والأقرباء والأصدقاء ، ويقتلون منكم
17 وتكونون مبغضين من الجميع من أجل اسمي
18 ولكن شعرة من رؤوسكم لا تهلك
19 بصبركم اقتنوا أنفسكم
20 ومتى رأيتم أورشليم محاطة بجيوش ، فحينئذ اعلموا أنه قد اقترب خرابها
21 حينئذ ليهرب الذين في اليهودية إلى الجبال ، والذين في وسطها فليفروا خارجا ، والذين في الكور فلا يدخلوها
22 لأن هذه أيام انتقام ، ليتم كل ما هو مكتوب
23 وويل للحبالى والمرضعات في تلك الأيام لأنه يكون ضيق عظيم على الأرض وسخط على هذا الشعب
24 ويقعون بفم السيف ، ويسبون إلى جميع الأمم ، وتكون أورشليم مدوسة من الأمم ، حتى تكمل أزمنة الأمم
25 وتكون علامات في الشمس والقمر والنجوم ، وعلى الأرض كرب أمم بحيرة . البحر والأمواج تضج
26 والناس يغشى عليهم من خوف وانتظار ما يأتي على المسكونة ، لأن قوات السماوات تتزعزع
27 وحينئذ يبصرون ابن الإنسان آتيا في سحابة بقوة ومجد كثير
28 ومتى ابتدأت هذه تكون ، فانتصبوا وارفعوا رؤوسكم لأن نجاتكم تقترب
29 وقال لهم مثلا : انظروا إلى شجرة التين وكل الأشجار
30 متى أفرخت تنظرون وتعلمون من أنفسكم أن الصيف قد قرب
31 هكذا أنتم أيضا ، متى رأيتم هذه الأشياء صائرة ، فاعلموا أن ملكوت الله قريب
32 الحق أقول لكم : إنه لا يمضي هذا الجيل حتى يكون الكل
33 السماء والأرض تزولان ، ولكن كلامي لا يزول
34 فاحترزوا لأنفسكم لئلا تثقل قلوبكم في خمار وسكر وهموم الحياة ، فيصادفكم ذلك اليوم بغتة
35 لأنه كالفخ يأتي على جميع الجالسين على وجه كل الأرض
36 اسهروا إذا وتضرعوا في كل حين ، لكي تحسبوا أهلا للنجاة من جميع هذا المزمع أن يكون ، وتقفوا قدام ابن الإنسان
37 وكان في النهار يعلم في الهيكل ، وفي الليل يخرج ويبيت في الجبل الذي يدعى جبل الزيتون
38 وكان كل الشعب يبكرون إليه في الهيكل ليسمعوه

العودة إلى الصفحة الرئيسية

شكر وتقدير